header_small2
هل الجن مكلَّفون
سماحة الشيخ محمد صنقور - عدد القراءات: 301 - نشر في: 24-اغسطس-2016م

هل الجن مكلَّفون

 

المسألة:

هل الجن مكلَّفون بالعبادات والمعاملات؟ وما هي التكاليف المفروضة عليهم؟ هل تشابه التكاليف المفروضة على الإنس؟

 

الجواب:

لا ريب أنَّ الجنَّ مكلَّفون لقوله تعالى: ﴿وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ﴾(1) وقوله تعالى: ﴿يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالإِنسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِّنكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي وَيُنذِرُونَكُمْ لِقَاء يَوْمِكُمْ هَذَا﴾(2) وقوله تعالى: ﴿وَأَنَّا مِنَّا الْمُسْلِمُونَ وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُوْلَئِكَ تَحَرَّوْا رَشَدًا * وَأَمَّا الْقَاسِطُونَ فَكَانُوا لِجَهَنَّمَ حَطَبًا﴾(3) وقوله تعالى: ﴿قَالَ ادْخُلُواْ فِي أُمَمٍ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِكُم مِّن الْجِنِّ وَالإِنسِ فِي النَّارِ﴾(4)، ولا يُعذِّب الله تعالى أحدًا إذا لم يكن مكلفًا، أما ما هي التكاليف المفروضه عليهم فذلك ما لا نعرفه وإنْ كان لا يبعد وجوب الصلاة عليهم لقوله تعالى: ﴿إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَّوْقُوتًا﴾(5) فعنوان المؤمنين منطبق على مؤمني الجن ويؤيده قوله تعالى: على لسانهم ﴿وَأَنَّا لَمَّا سَمِعْنَا الْهُدَى آمَنَّا بِهِ فَمَن يُؤْمِن بِرَبِّهِ فَلَا يَخَافُ بَخْسًا وَلَا رَهَقًا﴾(6).

 

نعم لو ثبت وجوبها عليهم فإنَّ ذلك لا يعني اتحادها من حيث الأجزاء والشرائط مع الصلاة التي كلِّف بها الإنسان.

 

الشيخ محمد صنقور

 


 

1- سورة الذاريات آية رقم 56.

2- سورة الانعام آية رقم 130.

3- سورة الجن آية رقم 14-15.

4- سورة الأعراف آية رقم 38.

5- سورة النساء آية رقم 103.

6- سورة الجن آية رقم 13.

المـكـتـبـــة المسـمـوعــــة
المـكـتـبـــة المـرئــيــــة

تنويه: آراءُ الكُتَّاب والمؤلّفين ومنقولاتُهم لا تُعبِّر بالضّرورة عن رأي حوزة الهدى للدّراسات الإسلاميّة

عداد الزوار
40026064

مواقع تابعة


إصداراتنا المعروضة للبيع


© 2007-2015 حوزة الهدى للدراسات الإسلامية