header_small2
معنى الشُّح
سماحة الشيخ محمد صنقور - عدد القراءات: 3230 - نشر في: 17-أكتوبر-2007م

معنى الشُّح

الجواب:
المراد من الآية المباركة ظاهراً أن من يُوفَّق لعدم الابتلاء بداء الشُح فهو من الفائزين.

 
والشُّح مرتبة شديدة من البخل تدفع الإنسان نحو الحرص على الأموال والمقتنيات إلى درجة أنه يستشعر الألم حتى في حالات صرف الأموال فيما يُصلِحُه ويُصلِح متعلقاته وعياله.

 
بل انه يشعر دائماً بالاضطراب والتوجُّس حتى لو كانت الأموال في يده، ذلك لأنه يخشى من أن يطرأ ما يوجب ضياعها أو تلفها أو الحاجة إلى صرفها.

 
ثم أن المبتلى بداء الشُّح لا يتأذى من صرف أمواله فحسب بل إنه يتأذى حتى حينما يجدُ الآخرين يصرفون أموالهم، لأنه يتمنى لو كانت هذه الأموال له، هذا وقد وردت روايات كثيرة في ذم الشحيح، منها ما ورد عن أبي قرة السمندي قال:قال لي أبو عبد الله (ع): أتدري من الشحيح؟ قلت: هو البخيل، قال (ع)" الّشُّح أشدُّ من البُخل إن البخيل يبخل بما في يده، والشحيح يشحُّ بما في أيدي الناس وعلى ما في يده حتى لا يرى في أيدي الناس شيئاً إلا تمنى أن يكون له بالحل والحرام، ولا يقنع بما رزقه الله عز وجل.

 
وورد عنهم(ع):"لا يجتمع الشُّح والإيمان في قلب رجل مسلم"

المـكـتـبـــة المسـمـوعــــة
المـكـتـبـــة المـرئــيــــة

تنويه: آراءُ الكُتَّاب والمؤلّفين ومنقولاتُهم لا تُعبِّر بالضّرورة عن رأي حوزة الهدى للدّراسات الإسلاميّة

عداد الزوار
42368185

مواقع تابعة


إصداراتنا المعروضة للبيع


© 2007-2015 حوزة الهدى للدراسات الإسلامية