فوض:

 

قال ﴿وأفوض أمري إلى الله﴾ أرده إليه وأصله من قولهم مالهم فوضى بينهم قال الشاعر: * طعامهم فوضى فضا في رحالهم * ومنه شركة المفاوضة.

 

فيض: فاض الماء إذا سال منصبا، قال ﴿ترى أعينهم تفيض من الدمع﴾ وأفاض إناءه إذا ملأه حتى أساله وأفضته، قال ﴿أن أفيضوا علينا من الماء﴾ ومنه فاض صدره بالسر أي سال ورجل فياض أي سخي ومنه استعير أفاضوا في الحديث إذا خاضوا فيه، قال ﴿لمسكم فيما أفضتم فيه - هو أعلم بما تفيضون فيه - إذ تفيضون فيه﴾ وحديث مستفيض منتشر، والفيض الماء الكثير، يقال إنه أعطاه غيضا من فيض أي قليلا من كثير وقوله: ﴿فإذا أفضتم من عرفات﴾ وقوله: ﴿ثم أفيضوا من حيث أفاض الناس﴾ أي دفعتم منها بكثرة تشبيها بفيض الماء، وأفاض بالقداح ضرب بها، وأفاض البعير بجرته رمى بها ودرع مفاضة أفيضت على لابسها كقولهم درع مسنونة من سننت أي صببت.