وجوه القرآن(1)

جاء عن أعلام التقى وأئمة الهدى (عليهم أفضل التحية والسلام) ما يلي:

 

1- الإمام علي (ع) -لعبد الله بن العباس لما بعثه للاحتجاج على الخوارج-:

"لا تخاصمهم بالقرآن، فإن القرآن حمال ذو وجوه، تقول ويقولون، ولكن حاججهم (خاصمهم) بالسنة، فإنهم لن يجدوا عنها محيصا"(2).

 

2- عكرمة: سمعت ابن عباس يحدث عن الخوارج الذين أنكروا الحكومة فاعتزلوا علي بن أبي طالب:

قال: "فاعتزل منهم اثنا عشر ألفا فدعاني علي فقال: اذهب إليهم فخاصمهم وادعهم إلى الكتاب والسنة، ولا تحاجهم بالقرآن فإنه ذو وجوه، ولكن خاصمهم بالسنة"(3).

 

3- رسول الله (ص):

"القرآن ذو وجوه، فاحملوه على أحسن وجوهه"(4).

 


1- ميزان الحكمة -محمد الريشهري- ج3 / ص2535.

2- نهج البلاغة: الكتاب 77.

3- الدر المنثور ج1 / ص40.

4- كنز العمال ص2469.