فضائل سورة الفيل وسورة قريش

 

1- ثواب الأعمال: بالاسناد إلى ابن البطائني، عن ابن أبي العلا، عن أبي بصير، عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: من قرأ في فرائضه ﴿أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِأَصْحَابِ الْفِيلِ﴾ شهد له يوم القيامة كل سهل وجبل ومدر، بأنه كان من المصلين، وينادي له يوم القيامة مناد: صدقتم على عبدي، قبلت شهادتكم له وعليه، أدخلوه الجنة، ولا تحاسبوه فإنه ممن أحبه وأحب عمله(1).

 

2- ثواب الأعمال: بالاسناد إلى ابن البطائني، عن أبي المغرا، عن أبي بصير، عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: من أكثر قراءة ﴿لِإِيلَافِ قُرَيْشٍ بعثه الله يوم القيامة على مركب من مراكب الجنة، حتى يقعد على موائد النور يوم القيامة.

 

قال الصدوق (رحمه الله): من قرأ سورة الفيل فليقرأ معها ﴿لِإِيلَافِ في ركعة فريضة فإنهما جميعا سورة واحدة، ولا يجوز التفرد بواحدة منهما في ركعة فريضة(2).

 

3- من خط الشهيد رحمه الله عن الصادق (عليه السلام) يقرء في وجه العدو سورة الفيل(3).

 


1- ثواب الأعمال ص113.

2- ثواب الأعمال ص113.

3- ثواب الأعمال ص114.