فضائل سورة المائدة

 

1- ثواب الأعمال: أبي، عن محمد العطار، عن الأشعري، محمد بن حسان، عن ابن مهران، عن الحسن بن علي، عن أبي مسعود المدائني، عن أبي الجارود، عن أبي جعفر (عليه السلام) قال: من قرأ سورة المائدة في كل خميس لم يلبس إيمانه بظلم ولا يشرك أبدا (1).

 

تفسير العياشي: عن أبي الجارود مثله(2).

 

2- تفسير العياشي: عن زرارة، عن أبي جعفر (عليه السلام) قال: قال علي بن أبي طالب (صلوات الله عليه): نزلت المائدة قبل أن يقبض النبي صلى الله عليه وآله بشهرين أو ثلاثة، وفي رواية أخرى عن زرارة، عن أبي جعفر (عليه السلام) مثله(3).

 

3- تفسير العياشي: عن عيسى بن عبد الله، عن أبيه، عن جده، عن علي (عليه السلام) قال: كان القرآن ينسخ بعضه بعضا، وإنما كان يؤخذ من أمر رسول الله (صلى الله عليه وآله) بآخره فكان من آخر ما نزل عليه سورة المائدة، نسخت ما قبلها، ولم ينسخها شئ، فلقد نزلت عليه وهو على بغلته الشهباء، وثقل عليه الوحي حتى وقعت وتدلى بطنها حتى رأيت سرتها تكاد تمس الأرض، وأغمي على رسول الله (صلى الله عليه وآله) حتى وضع يده على ذؤابة شيبة وهب الجمحي ثم رفع ذلك عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) فقرأ علينا سورة المائدة فعمل رسول الله (صلى الله عليه وآله) وعلمناه(4).

 


1- ثواب الأعمال ص95.

2- تفسير العياشي ج1 / ص215.

3- تفسير العياشي ج1 / ص288.

4- تفسير العياشي ج1 / ص288.