الآية رقم: 7

 

﴿وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لِتُنْذِرَ أُمَّ الْقُرَى وَمَنْ حَوْلَهَا وَتُنْذِرَ يَوْمَ الْجَمْعِ لا رَيْبَ فِيهِ فَرِيقٌ فِي الْجَنَّةِ وَفَرِيقٌ فِي السَّعِيرِ﴾

 

الواو استئنافية، والكاف نائب مفعول مطلق، والمصدر المجرور "لتنذر" متعلق بـ "أوحينا"، وجملة "لا ريب فيه" حال من "يوم الجمع"، "فريق" مبتدأ، خبره متعلَّق " في الجنة"، وجاز الابتداء بالنكرة؛ لأن المقام مقام تفصيل، و"فريق في السعير" كنظيرها.