سبب نزول الآية رقم (49) من سورة الدخان

 

 ﴿بسم الله الرحمن الرحيم﴾ قوله تعالى: ﴿ذق إنك أنت العزيز الكريم﴾ قال قتادة: نزلت في عدو الله أبي جهل، وذلك أنه قال: أبو عدني محمد والله لانا أعز من بين جبليها، فأنزل الله تعالى هذه الآية.

 

أخبرنا أبو بكر الحارثي قال: أخبرنا عبد الله بن حيان قال: حدثنا أبو يحيى الرازي قال: حدثنا سهل بن عثمان قال: حدثنا أسباط، عن أبي بكر الهذلي عن عكرمة قال: لقى النبي صلى الله عليه وسلم أبا جهل فقال أبو جهل: لقد علمت أني أمنع أهل البطحاء، وأنا العزيز الكريم، قال: فقتله الله يوم بدر وأذله وعيره بكلمته، ونزل فيه - ذق إنك أنت العزيز الكريم -.