الآية رقم: 29

 

﴿وَقُلِ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنْ شَاءَ فَلْيُؤْمِنْ وَمَنْ شَاءَ فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِنْ يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاءٍ كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءَتْ مُرْتَفَقًا﴾

 

الجار "من ربكم" متعلق بخبر المبتدأ "الحق"، وجملة الشرط معطوفة على جملة "الحق من ربكم".

 

"مَن" اسم شرط مبتدأ، واللام في "فليؤمن" للأمر الجازمة، وجملة "إنا أعتدنا" مستأنفة، وجملة "أحاط بهم سرادقها" نعت لـ "نارا"، الجار "كالمهل" متعلق بنعت لماء.

 

وجملة "يشوي" نعت ثانٍ، وجملة "بئس الشراب" مستأنفة، والمخصوص بالذم محذوف تقديره هو أي: الماء، و "ساءت" فعل ماض للذم، والفاعل مستتر تقديره هي، أي: النار، و "مرتفقا" تمييز.