عفر

 

- قال تعالى: ﴿قال عفريت من الجن﴾ النمل/39. والعفريت من الجن: هو العارم الخبيث، ويستعار ذلك للإنسان استعارة الشيطان له، يقال: عفريت نفريت (انظر: البصائر 4/80؛ وغريب القرآن لابن قتيبة ص 324)، قال ابن قتيبة: العفريت الموثق الخلق (انظر: غريب القرآن ص 324)، وأصله من العفر، أي: التراب، وعافره. صارعه، فألقاه في العفر، ورجل عفر نحو: شر (يقال للرجل إذا تمادى في غيه وفساده: شري شرى شرى. انظر: اللسان (شري) ) وشمر (يقال: رجل شمر وشمير: ماض في الأمور والحوائج مجرب. انظر: اللسان (شمر) ).

وليث عفرين: دابة تشبه الحرباء تتعرض للراكب، وقيل: عفرية الديك والحبارى للشعر الذي على رأسهما.