الآية رقم: 32

 

﴿أَهُمْ يَقْسِمُونَ رَحْمَتَ رَبِّكَ نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُمْ مَعِيشَتَهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَرَفَعْنَا بَعْضَهُمْ فَوْقَ بَعْضٍ دَرَجَاتٍ لِيَتَّخِذَ بَعْضُهُمْ بَعْضًا سُخْرِيًّا وَرَحْمَتُ رَبِّكَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ﴾

 

الجار "في الحياة" متعلق بحال من "معيشتهم"، الظرف "فوق" متعلق بـ "رفعنا"، "درجات" مفعول ثان، والمصدر المؤول لـ"يتخذ" مجرور متعلق بـ "رفعنا"، "سخريا" مفعول ثان، جملة "ورحمت ربك خير" مستأنفة، الجار "مما" متعلق بـ "خير".