الآية رقم: 28

 

﴿وَمِنَ النَّاسِ وَالدَّوَابِّ وَالأَنْعَامِ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ كَذَلِكَ إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ﴾

 

الجار "من الناس" متعلق بمحذوف خبر مقدم للمبتدأ "مختلف"، وهو في الأصل نعت لمنعوت محذوف أي: صنف مختلف، والجملة معطوفة على جملة أَلَمْ تَرَ المتقدمة، "ألوانه" فاعل "مختلف"، قوله "كذلك": الكاف نائب مفعول مطلق أي: مختلف اختلافًا مثل ذلك الاختلاف في الثمرات، "إنما" كافة ومكفوفة.

 

الجار "من عباده" متعلق بحال من "العلماء".