قراءَة القُرآن سرّاً وَجهَاراً
إعداد: حوزة الهدى للدراسات الإسلامية - عدد القراءات: 1490 - نشر في: 31-مارس-2007م

قراءَة القُرآن سرّاً وَجهَاراً

 

قال الامام الباقر محمّد بن علي(عليه السلام)(1):

"مَن قرأَ "إِنا أَنزلناه في ليلة القدر" يجهر بها صوته كان كالشاهر سيفه في سبيل الله.

"ومَن قرأَها سرّاً كان كالمتشحط بدمه في سبيل الله".

 

قيل للامام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام):

الرجل لا يرى أنه صنع شيئاً في الدعاء وفي القراءة حتى يرفع صوته، فقال الامام (عليه السلام):

 

"لا بأْس، إِن عليّ بن الحسين - عليه السلام - كان أَحسن الناس صوتاً بالقرآن، وكان يرفع صوته حتى يسمعه أَهل الدار وإِن أَبا جعفر (الباقر)  (عليه السلام) كان أحسن الناس صوتا بالقرآن، وكان إِذا قام من الليل وقرأَ رفع صوته فيمرُّ به مار الطريق من الساقئين (أَو الساقين) وغيرهم فيقومون(2) فيستمعون قراءَته".

 


1- الكافي ج 2 ص 454.

2- الظاهر فوقفون.  

المـكـتـبـــة المسـمـوعــــة
المـكـتـبـــة المـرئــيــــة

تنويه: آراءُ الكُتَّاب والمؤلّفين ومنقولاتُهم لا تُعبِّر بالضّرورة عن رأي حوزة الهدى للدّراسات الإسلاميّة

عداد الزوار
47916956

مواقع تابعة


إصداراتنا المعروضة للبيع


© 2007-2015 حوزة الهدى للدراسات الإسلامية