header_small2
الاستعاذة عند تلاوة القرآن
إعداد: حوزة الهدى للدراسات الإسلامية - عدد القراءات: 1939 - نشر في: 31-مارس-2007م

الاستعاذة عند تلاوة القرآن

 

قال الإمام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام)(1):

"أغلقوا أَبواب المعصية بالاستعاذة، وافتحوا أَبواب الطاعة بالتمسية".

 

سئل الإمام الصادق (عليه السلام) عن التعوذ من الشيطان عند كل سورة يفتتحها.

فقال (عليه السلام)(2):

"نعم، فتعوّذ بالله من الشيطان الرجيم".

 

قال الإمام العسكري الحسن بن علي (عليه السلام)(3):

"أَما قوله الذي ندبك الله إليه، وأَمرك به عند قراءَة القرآن: "أَعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم"، فإِن أَمير المؤمنين عليّ قال: "وإن قوله: "أَعوذ بالله" أي أَمنتع بالله والاستعاذة هى ما قد أَمر بالله به عباده عند قراءَتهم القرآن"، لقوله: ﴿وإِذا قرأت القرآن فاستعذ بالله من الشيطان الرجيم﴾ ومن تأَدّب بأَدب الله أَدّاه إلى الفلاح الدائم".

 

ثم ذكر (عليه السلام) حديثاً طويلاً عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) يقول فيه:

"إن أَردت أَن لا يصيبك شرُّهم ولا يبدؤك مكرُهم فقل إِذا أَصحبتَ: أَعوذ بالله من الشيطان الرجيم، فإِنه يعيذك من شرّهم".


1- بحار الانوار ج 92 ص 216.

2- وسائل الشيعة ج 2 ص 848.

3- تفسير العسكرى ص 5.

المـكـتـبـــة المسـمـوعــــة
المـكـتـبـــة المـرئــيــــة

تنويه: آراءُ الكُتَّاب والمؤلّفين ومنقولاتُهم لا تُعبِّر بالضّرورة عن رأي حوزة الهدى للدّراسات الإسلاميّة

عداد الزوار
44940151

مواقع تابعة


إصداراتنا المعروضة للبيع


© 2007-2015 حوزة الهدى للدراسات الإسلامية